موقع مهارتي | أضف خبر | أضف رابط | التسجيل في المسابقة  | بحث في الصفحات  
مشاركات جديدة    .   كيف تحقق أهدافك   الكاتب  kald kald   .   بعض اسرار العقل الاواعي وكيفيه برمجته   الكاتب  نوراني   .   بعض اسرار العقل الاواعي وكيفيه برمجته   الكاتب  مصطفى حامد الكحلي   .   أساليب تربوية   الكاتب  أهدى   .   دورة المتشابهات   الكاتب  أهدى   .   طلب وسام   الكاتب  sara7899   .   دورة المتشابهات   الكاتب  Ali2035   .   تهنئة   الكاتب  أهدى   .   تهنئة   الكاتب  صحفيه بالعلميه   .   كيف تحقق أهدافك   الكاتب  صحفيه بالعلميه   .   

mohamedgomaa  صفحة إسلامية

مرحبا بك يا  عدد الزوار 3580    التقييم     -1 سجل زواري
 دوراتي
مجموعاتي التي أديرها
دورات ملتحق بها
رسالتي وأهدافي
N
لم يتم كتابة أهداف

الانتقال إلى مركز التخطيط
مقياس الشخصية
روابط أنصح بها
الموضوع
المستويات المنطقيه وحل جميع المشكلات
2/26/2011 2:51:38 AM
لا شك ان كل واحد منا يعانى من مشكله او اكثر فى اى مجال من مجالات حياته بل وبعضنا لديه مشكلات فى كافه مجالات حياته...أليس كذلك؟؟!! كلنا حاولنا مرارا وتكرارا فى حل تلك المشكلات..فمنا من نجح فى حل بعضها ومنا من فشل بالكليه..هذا يرجع الى حل المشكلات بطريقه عشوائيه من وحى الخيال والخبرات لا على اسس صحيحه..ولذا فانه من اروع ما تعلمت فى البرمجه اللغويه العصبيه هو نموذج دلتز للمستويات المنطقيه..وهو يعرض دائما من القاعده الى القمه ولكن انا احب ترتيبها من القمه الى القاعده لسبب سوف يتضح مع باق الموضع. الاول: الصله..وهى انتماءك الى شئ معين...فنجد من يضحى بنفسه من اجل الشهاده..وهذه هى صلته بربه دفعته الى انهاء حياته - اغلى ما عنده- من اجل ايمانه وعقيدته..اى صلته. والقاعده تقول ان التأثير فى هذا المستوى يؤثر فى كل ماتحته-باق المستويات- تأثيرا مباشرا وسريعا..ولذا أقول ان حل كل مشكلاتنا بأسهل الطرق وأسرعها وأقواها تأثيرا وأدومها هى الصله..ولاشك اننا جميعا كمسلمين صلتنا ما هى الا علاقتنا بخالقنا ولذا كلما عملت على تقويه صلتك بربك مدبر الأمر كله كلما تمكنت من حل مشكلاتك كلها بأسهل وأسرع وسيله..فمثلا عندما تكون صلتك بربك قويه تستطيع حل كل مشكلاتك مثل الاقلاع عن التدخين أو المشاكل الأسريه أو تأليف قلوب من حولك لك..والطريقه المباشره للصله هى الدعاء..فلا تهمل أقوى وأسرع طريقه لحل المشكلات ألا وهى الدعاء وتقويه الصله خمس مرات يوميا. الثانى: الهويه.. وهى اعتقادك فى نفسك كفرد أو كمجتمع..وفساد هذا العنصر هو من أهم الاسباب التى أدت الى كثير من المشكلات على المستوى الفردى أو المجتمعى..فنجدنا دائما نردد..(( نحن هكذا يا عرب لا نقدر على كذا وكذا ونفعل كذا وكذا من شر الأمور)) وغيرها من الأمور التى نظلل نكررها يوميا حتى أصبحت هويتنا الفشل والكسل والتواكل وصدقناها -رغم اننا نحن العرب كنا أسياد العالم وأكثرها تقدما يوما من الأيام لا لشئ سوى صلتنا بربنا وهويتنا المؤمنه بالقدره على فعل كل شئ- ..فأصبحت أوضاعنا كما نعلم جميعاالآن وأدت الى مئات المشكلات فى مجتمعاتنافقط بسبب خطا فى الهويه!! وكأفراد فاننا جميعا نحد من أحلامنا ونقف عاجزين امام احلامنا ومشكلاتنا بسبب الهويه..انا لا اقدر..انا فاشل..هذه ليست لمن هو مثلى..مئات الجمل المحبطه التى نتبرمج عليها حتى تصبح هى هويتنا..ولذا لابد من علاج هويتنا عن طريق اعاده برمجه الهويه لاتاكيدات الايجابيه للعقل..والتأكيدات الايجابيه للمجتمع العربى عن طريق الاعلام. الثالث: القيم والاعتقادات..وهى مشاعرك وفهمك لقيمه واهميه شئ..وهذا يختلف من انسان لاخر بشكل كبير فمنا من يقدر قيمه المال ويتفانى فى الحصول عليه ومنا من لا يعرف لها قيمه على الاطلاق ويتفنن فى كيفيه اهدارها..وكذلك كل شئ حولنا له فيمه معينه..الصحه,الاسره,البيئه,الدراسه..الخ. ولذا فان افضل شئ لكى نضع الامور فى نصابها وقيمتها الحقيقيه حتى لا تحدث لنا مشاكل فى هذا المستوى الثالث هى العوده للقيم التى وضعها الله الخالق الحكيم لكل شئ فى هذا الكون..فديننا يضع لنا قيمه لكل شئ فى حياتنا..كالمال,الصحه,الجهاد,طلب العلم,الاسره..الخ , ولن اكتبها هنا لانه ليس مجال لذكرها..ولكن العوده لقيم الاشياء فى الاسلام سوف يحل لنا الكثير من المشكلات التى نواجهها يوميا الرابع: القدرات...وهى الامكانيات بداخلك لفعل الشئ..وهذا هو ظاهر مشكلاتنا اننا لا نقدر على فعل شئ لعدم القدره على حل المشكله.. رغم انها اسهل المشكلات ولكننا لا نعلم سواها فنتعلل بها وغالبا ما تجد حل مشكلاتنا فى المستويات الثلاث الأولى لان الله وهب كل منا القدره على فعل كل شئ ولكننا لا نفعل الا ما نرتاح له فقط..فنجد الكفيف يبدع فيما لا يقدر --هكذا يعتقدون-- المبصرون!! كيف هذا؟؟ ذلك بان الله قد وهب كل منا كل ما يلزمه من القدرات ولا ينقصه الا الاحساس بها وتنميتها عن طريق الدورات والقراءه والاطلاع وما اسهله فى عصرنا هذا ولكن فقط الرغبه ثم القرار ثم التنفيذ ثم الاصرار. الخامس: السلوك..وهو كل ما يصدر منك من قول او فعل.. ولا مجال للحديث عنه كثيرا لاننى اعتقد انه وليد كل ما سبق ويتأثر تأثرا مباشرا بما اسفل منه الا وهى البيئه فنجد ان من هو من مستوى اجتماعى قليل اذا وضع فى بيئه ذات مستوى اجتماعى مرتفع -ورشه عمل مثلا لمده 5 ايام- فاننا نجده اولا يفعل ما يفعله فى بيئته غير مبال وذلك لانه لا يريد الخروج من دائره ارتياحه - وهى ما تعود عليه من افعال واقوال- ولكن بمرور الوقت والايام تجده يتبع البيئه التى هو اصبح فيها وتغير سلوكه مباشره وتوسعت دائره ارتياحه وبدأ بمحاكاه من حوله فى البيئه الجديده فى الاقوال والافعال لمحاكاه من حوله فى بيئته الجديده وهكذا. السادس: البيئه..وهى كل ما يحيط بك..وقد اتضح دورها فى المثال السابق عن حل المشكلات..ولذا فليختر كل منا البيئه التى يحيط نفسه بها..فلتكن بيئه صالحه فى مرضات الله عز وجل وسيجد فيها سعاده وخير الدنيا والاخره.
التعليقات
الكاتبالتعليقاتحذف
3/4/2011 2:31:46 PM
متفائل دوما


الرغبه ثم القرار ثم التنفيذ ثم الاصرار تقبل مرووري
3/11/2011 3:37:36 AM
mohamedgomaa


سعدت بقرائتك للموضوع أخى متفائل دوما
9/3/2011 2:21:42 PM
نور_حزين


جزاك الله خيرا
إضافة تعليق
جديد الأخبار

المستويات المنطقيه وحل جميع المشكلات3 عرض
زوار في 24 ساعة الماضية
من أنا
الأصدقاء
لايوجد أعضاء ينتظرون القبول
الأكثر نشاطاً
أعضاء قاموا بالإختبار
مشاركاتي
تعليقاتي على الأهداف
أكثر خمس أهداف تعليقاً
أكثر خمس أهداف تقييما